الصفحه الرئيسيه » نشر الثقافة والتعليم في المناطق المحرومة: 6 مكتبات متنقلة تحقق تغييراً إيجابياً في حياة الناس

نشر الثقافة والتعليم في المناطق المحرومة: 6 مكتبات متنقلة تحقق تغييراً إيجابياً في حياة الناس

بواسطة Agrafina_dr5doy47wune566u@8hajax0preqKuzmina

في إطار تعزيز الثقافة ونشر المعرفة في مختلف المناطق، تم إطلاق مشروع 6 مكتبات متنقلة برعاية وزارة الثقافة المصرية، تجوب القرى والنجوع في إطار المبادرة الرئاسية “حياة كريمة“. تهدف هذه المبادرة إلى تحسين مستوى التعليم والثقافة في المناطق النائية والتي لم تحظى بفرص كافية للوصول إلى المكتبات الثابتة والخدمات التعليمية.

نشر الثقافة والتعليم في المناطق المحرومة: 6 مكتبات متنقلة تحقق تغييراً إيجابياً في حياة الناس
تعمل المكتبات المتنقلة على توفير مجموعة واسعة من المواد الثقافية والتعليمية، بدءاً من الكتب والروايات وصولاً إلى المجلات والصحف.
إلى جانب ذلك، تتضمن هذه المكتبات أنشطة تفاعلية وورش عمل لتنمية مهارات القراءة والكتابة لدى الأطفال والشباب، مما يساعدهم على بناء مستقبل أفضل.
من جانبها، تساهم المكتبات المتنقلة في تعزيز التعاون بين القرى والنجوع، حيث تشجع على تبادل الخبرات والتجارب بين الأفراد من مناطق مختلفة. تساهم هذه الزيارات المتبادلة بين القرى في نشر ثقافة القراءة والتعلم بين الجميع، وتعمل على تقوية الروابط الاجتماعية والتضامن بين سكان المناطق المختلفة.
تأتي هذه المبادرة في إطار جهود الدولة المصرية لتحقيق التنمية المستدامة، حيث تعمل على تحسين جودة التعليم والثقافة في المناطق المحرومة، وذلك من خلال توفير الفرصة للجميع للوصول إلى مصادر المعرفة والثقافة.
ومن شأن هذه المكتبات المتنقلة أن تلعب دوراً حاسماً في تنمية القدرات الفكرية والثقافية للأفراد، مما يمكّنهم من زيادة الوعي لديهم ونمو مهاراتهم العقلية.

مقالات ذات الصلة

© 2021 الجمهورية | كل الحقوق محفوظة